قاعات تدريس جاهزة الصنع بالمعهد الثانوي ببوحجلة بالقيروان: صورة مضللة

قاعات تدريس جاهزة الصنع بالمعهد الثانوي ببوحجلة بالقيروان: صورة مضللة



تداولت عديد صفحات التواصل الاجتماعي بتاريخ 03 سبتمبر 2022، على غرار صفحة "Tunisia Max" صورة لتركيز قاعات تدريس جاهزة الصنع بالمعهد الثانوي ببوحجلة بالقيروان مع حلول السنة الدراسية 2022 - 2023. 

وللتحقق من صحة الصورة، قام فريق منصة "Tunisiachecknews" باعتماد تقنيات البحث العكسي للصور فتبين أنه تم نشرها يوم 08 أكتوبر 2021 وهي قاعات تم تركيزها في المدرسة الابتدائية بغنوش الشمالية في قابس.

كما قام فريق المنصة بالاتصال بكاتب عام نقابة التعليم الثانوي ببوحجلة، السيد فرج عماري الذي أكد أن تركيز قاعات جاهزة لا يزال مجرد مقترح من المندوب الجهوي للتربية مع القيام بأشغال ترميم لقاعات قديمة حتى يتم استيعاب التلاميذ خلال السنة الدراسية 2022 - 2023 في انتظار تواصل أشغال الصيانة بكامل المعهد.

وأضاف نفس المصدر أن النقابة أصدرت بيانا يوم 20 أوت الماضي بينت فيه الوضع الكارثي للبنية التحتية للمعهد الذي يستقبل تقريبا 1300 تلميذ في حين أن القاعات الموجودة حاليا لا يمكن أن تستوعب إلا نصف عدد التلاميذ، بمعنى حوالي 600 تلميذ مهددون بالانقطاع القسري عن التعليم بالنسبة لهذه السنة الدراسية إذا لم يتم إيجاد الحل المناسب.  

بعد التحقق، تبين أن الصورة مضللة.

رابط التدوينة: https://tinyurl.com/bdd6npft