إعادة تشغيل الشركة التونسية لعجين الحلفاء والورق بالقصرين: مضلل

إعادة تشغيل الشركة التونسية لعجين الحلفاء والورق بالقصرين: مضلل



تداولت عديد صفحات التواصل الاجتماعي بتاريخ 4 أوت 2022، على غرار صفحة "كلنا قيس سعيد" خبرا مفاده إعادة تشغيل الشركة التونسية لعجين الحلفاء والورق بالقصرين بعد توقفها لأكثر من سنتين.

وللتحقق من صحة الخبر، اتصل فريق المنصة بكاتب عام نقابة عمال وإطارت الشركة التونسية لعجين الحلفاء والورق بالقصرين، عادل مغران الذي أكد أن الشركة مازالت متوقفة ولم تتم إعادة تشغيلها بعد في انتظار وصول المرجل الحراري الذي تم تصنيعه من قبل  مستثمر إيطالي، مشيرا في ذات السياق إلى أن هذه المعدات هي الآن في ميناء رادس في انتظار استكمال مختلف الإجراءات  القانونية.

كما أكد نفس المصدر أن تركيب هذه المعدات الجديدة لن يمكن من إعادة تشغيل الشركة لأنه من الضروري أن تتوفر السيولة اللازمة لاقتناء المواد الأولية إضافة إلى القيام بأشغال الصيانة الضرورية.

بعد التحقق، تبين أن الخبر مضلل.

رابط التدوينة: https://bit.ly/3zBhF7T

مواضيع شائعة