وزيرة العدل تأذن بفتح قضية عسكرية ضد رئيس الوزراء الكندي: زائف

وزيرة العدل تأذن بفتح قضية عسكرية ضد رئيس الوزراء الكندي: زائف



تداولت العديد من الصفحات على شبكة الفايسبوك، على غرار صفحة "تونس حرة ديمقراطية" خبرا مفاده أن وزيرة العدل ليلى جفال أذنت بفتح قضية عسكرية ضد رئيس الوزراء الكندي "جاستن تريدو"، وذلك على خلفية رفضه احتضان تونس للقمة الفرنكوفونية موفى هذه السنة.

للتحقق من صحة الخبر، قام فريق منصة «Tunisiachecknews» بالاتصال بالناطق الرسمي باسم الحكومة، السيد نصر الدين النصيبي الذي فند صحة هذا الخبر مؤكدا أنه لا يعدو أن يكون سوى إشاعة لا أكثر، معلقا "الخبر ساخر في حد ذاته".

من جهة أخرى، قام فريق المنصة بالتعمق في البحث، فتبين أن بعض الصحف الكندية مثل صحيفة "La presse.ca" نشرت مقالا بتاريخ 2 أوت 2022 مفاده أن كندا تقوم بحملة هادئة لتأجيل القمة الفرنكوفونية مرة أخرى والتي من المقرر أن تعقد في نوفمبر المقبل بتونس بسبب الوضع السياسي التي تعيشها البلاد. 

بعد التحقق، تبين لفريق المنصة أن هذا الخبر زائف.

رابط الخبر: https://cutt.ly/3ZP1gtz 

رابط lapresse.ca: https://cutt.ly/qZP1zGg

مواضيع شائعة