حالة احتقان وإطلاق نار وإصابة أعوان أمن من قبل ملثمين بالمعبر الحدودي براس جدير: مضلل

حالة احتقان وإطلاق نار وإصابة أعوان أمن من قبل ملثمين بالمعبر الحدودي براس جدير: مضلل



راج على عديد صفحات التواصل الاجتماعي، على غرار صفحة "السواسي" بتاريخ 24 جوان 2022 خبر مفاده حصول حالة احتقان وإطلاق للرصاص من قبل ملثمين مما انجر عنه إصابة بعض من أعوان الأمن التونسي بالمعبر الحدودي براس جدير من ولاية مدنين.

وللتحقق من صحة الخبر وبالعودة إلى الصفحة الرسمية لإذاعة تطاوين تبين أنه تم مساء أمس الخميس غلق معبر رأس الجدير الحدودي بمعتمديّة بنقردان من ولاية مدنين لمدّة أربع ساعات من الجانب التّونسي، وذلك بسبب محاولة عدد من التّجار الدّخول عنوة إلى تونس محمّلين ببضائع ممنوعة، وفق ما صرّح به مصدر مسؤول للزّميلة عفاف الودرني مراسلة إذاعة تطاوين بالجهة.  

وأضاف ذات المصدر أن اشتباكات جرت بين الأمن والتجار، ولم يحدّد ما إذا تمّ خلالها استعمال السّلاح، ليتمّ بعد وقت السيطرة على الوضع وإعادة فتح المعبر البارحة في حدود الساعة منتصف الليل.

ومن جهة أخرى، قال مصدر أمني إن غلق المعبر كان مجرد إجراء احتياطي، فيما رفض التعليق على ما جرى في الجانب اللّيبي.

بعد التحقق، تبين أن الخبر مضلل.

رابط التدوينة: https://cutt.ly/SKRa67X 

رابط الخبر الصحيح: https://cutt.ly/0KRsrGp

مواضيع شائعة